rcmc-contact

إطلاق التشغيل التجريبي لمشروع حافلات مكة اليوم

مكة المكرمة - 14 رجب 1443 هـ الموافق 15 فبراير 2022م

Makkah Buses 2حافلات مكة

أطلقت الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، من خلال المركز الموحد للنقل في مكة (نقل مكة) اليوم، التشغيل التجريبي للمرحلة الأولى من مشروع النقل العام للحافلات بمكة، على المسار الذي يربط بين محطة قطار الحرمين السريع بحي الرصيفة ومحطة جبل عمر بالقرب من ساحات المسجد الحرام، ويعد المشروع أحد مبادرات برنامج خدمة ضيوف الرحمن أحد برامج رؤية السعودية 2030 التنفيذية. ويأتي امتدادا لجهود سابقة قامت بها هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة برئاسة مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل.

Makkah Buses 3

وأكد الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة أن المركز الموحد للنقل في مكة (نقل مكة) يحقق التكامل المؤسسي بين الجهات العاملة في قطاع النقل داخل مدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، حيث يندرج ضمن هيكله التنظيمي عمليات التخطيط الكامل، وإدارة وتشغيل الأصول، وإدارة المشاريع.

وأوضح أن المركز الموحد للنقل في مكة يهدف إلى تطوير خدمات النقل لتكون أكثر راحة وأمانًا وفق تقنيات متقدمة لخدمة سكان مدينة مكة المكرمة وضيوف الرحمن، مع مراعاة متطلبات جميع الأعمار وذوي الاحتياجات الخاصة، مؤكداً أن الهيئة الملكية تطمح، من خلال المرحلة التجريبية للحافلات (حافلات مكة)، إلى توفير وسائل الارتقاء بالخدمة المقدمة للمواطنين والمقيمين وضيوف الرحمن، ضمن خطة رصد وتطوير مستمرة.

وشدد الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة أن "المرحلة التجريبية تأخذ في عين الاعتبار آراء الأهالي من مواطنين ومقيمين وضيوف الرحمن حول الخدمة المقدمة لضمان الارتقاء بها وتقدم أعلى المعايير في رحلة تطوير مستمرة ".

يشار إلى أن هذه المرحلة جزء من خطة شاملة للنقل العام في مدينة مكة المكرمة، تهدف إلى إحداث نقلة نوعية في تطوير وسائل النقل العام والارتقاء بالخدمة المقدمة لأهل مكة وزوارها من الحجاج والمعتمرين عبر منظومة خدمية متكاملة تحقق توجهات القيادة وتتواءم مع ورؤية المملكة 2030.

ويبدأ الانطلاق عبر المسار (7A)، الذي يربط بين محطة قطار الحرمين السريع بحي الرصيفة ومحطة جبل عمر بالقرب من ساحات المسجد الحرام، في مرحلة تجريبية تساعد على إجراء الاختبارات على آليات التشغيل للرفع من كفاءة تشغيل شبكة الحافلات والخدمات المساندة.

وتمثل حافلة المرحلة التجريبية نموذجا لحافلات المشروع التي يبلغ عددها 240 حافلة، بسعة استيعابية تبلغ 85 راكبا. كما تم توريد 160 حافلة مفصلية بسعة استيعابية تبلغ 125 شخصًا، تم تصنيعها وفق أعلى المواصفات العالمية.

ويتطلع مشروع حافلات مكة إلى تقديم أفضل وسيلة للنقل العام وأكثرها كفاءة، من خلال 12 مسارا تغطي الشوارع الرئيسية والفرعية والشوارع الممتدة بين الأحياء، كما سيلعب دوراً هاماً في تقليل أعداد السيارات في شوارع وطرقات مكة المكرمة، وبالتالي التخفيف من نسبة التلوث البيئي والازدحام المروري، وسيمنح المشروع مدينة مكة المكرمة نظام نقل عالميا آمنا وموثوقا لخدمة السكان وضيوف بيت الله الحرام.

ويهدف هذا المشروع إلى استيعاب احتياجات النقل الناجمة عن النمو المتوقع في أعداد ضيوف بيت الله الحرام والمشاعر المقدسة ودعم التنمية الاقتصادية في مكة المكرمة، وتوفير سهولة الوصول إلى الحرم الشريف والمرافق التعليمية والوظيفية والصحية والتجارية والترفيهية، والاسهام في الحد من التلوث وحماية البيئة في المنطقة المركزية خاصة، وجميع أرجاء المنطقة بتقليل الاعتماد على السيارات الصغيرة كوسيلة للنقل، وتطوير نظام النقل ليكون نظاما مستداماً، لا سيما في قلب مكة المكرمة، البقعة الجاذبة ذات الخصوصية التي يفد إليها المسلمون من جميع أنحاء العالم على مدار العام.

وتتوزع شبكة الحافلات بمدينة مكة المكرمة على 12 مساراً تخدمها 425 محطة توقف تقريبًا وأربع محطات رئيسية في المنطقة المركزية.

يشار إلى أن المشروع يتكون من: (عقد توريد وتشغيل وصيانة 400 حافلة لمدة 8 سنوات و6 أشهر، وإنشاء محطة لمبيت الحافلات، والذي يشتمل على (مبنى التحكم، مبنى إدارة السائقين، محطة وقود، ورشة الصيانة الخفيفة، غسيل وصيانة الحافلات، ورشة الصيانة الثقيلة، مواقف الحافلات، مرافق سكن السائقين).

وتحتوي الحافلات على أنظمة إطفاء حريق في كل حافلة وحماية البيئة وتقليل الانبعاثات الكربونية وأنظمة الحماية من خلال (كاميرات) المراقبة داخل وخارج الحافلة ونظام تفادي الاصطدام، وشاشات إلكترونية توضح الوجهة المراد الوصول إليها، كذلك نظام (هيدروليك) لمساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة إلى جانب توفر أماكن لعربات الأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة وخدمة الإنترنت (الواي فاي) في كل حافلة ونظام صوتي ومرئي لمعلومات الرحلة داخل الحافلة. وسيتم جدولة الحافلة بفعالية لتلائم احتياج النقل الأيام العادية وأوقات الذروة والمواسم تصل إلى 20 ساعة تشغيل يوميًا.

وتشرف الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة على مرحلة التشغيل التجريبي وعلى تنفيذ واستكمال بقية المسارات لمشروع حافلات مكة، التي ستتم على أربع مراحل في الأشهر المقبلة، حسب ما هو مخطط له.

يذكر أن برنامج خدمة ضيوف الرحمن حظي بشرف إطلاقه من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء ــ يحفظهما الله ــ ، ويهدف البرنامج إلى إحداث نقلة نوعية جديدة في خدمة ضيوف الرحمن، وتوفير الخدمات التي تمكنهم من أداء المناسك بكل يسر وسهولة، من خلال تحقيق ثلاثة أهداف استراتيجية تتمثل في؛ تيسير استضافة المزيد من المعتمرين وتسهيل الوصول إلى الحرمين الشريفين، وتقديم خدمات ذات جودة للحاج والمعتمر، وإثراء تجربتهم الدينية والثقافية مع توفير الممكنات كافة لاستدامة القطاع.

ويتبع البرنامج مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية في مجلس الوزراء، ويرأس لجنته صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز ــ يحفظه الله ــ، وعضوية أصحاب السمو والمعالي وزراء الثقافة، التجارة، الاستثمار، المالية، الحج والعمرة، السياحة، البيئة والمياه والزراعة، الشؤون القروية والبلدية والإسكان، الاتصالات وتقنية المعلومات، الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، النقل والخدمات اللوجستية، نائب وزير الخارجية، نائب وزير الداخلية، محافظ صندوق الاستثمارات العامة، الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير منطقة المدينة المنورة، وأصحاب السعادة الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والرئيس التنفيذي لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة.

آخر الأخبار

مكة المكرمة - 09 ربيع الأول 1444 هـ الموافق 5 أكتوبر 2022 م

استكمال مشروع النقل العام (حافلات مكة)